ذكرت بعض وسائل الإعلام، أن “عزيز رباح” وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، وعمدة مدينة القنيطرة، هدد بتقديم استقالته، إذا ما تم إلغاء تقاعد البرلمانيين والوزراء.

وفي أخبار قال أصحابها أنها تصريحات أدلى بها الوزير لبعض المنابر، فتقاعد الوزراء والبرلمانيين لا يكلف خزينة الدولة الشيء الكثير، عكس تقاعد الموظفين والعمال الذي يستنزف خزينة الدولة، وهو السبب في إفلاس صناديق التقاعد.

هذا، و كذب الوزير “عزيز رباح” هذه الأخبار جملة وتفصيلا، وقال أنه سبق له ونشر تكذيبا بهذا الخصوص منذ مدة طويلة، لكن “يأبى المعرضون إلا أن يصروا على كذبهم”، على حد تعبيره.

واتهم “رباح”، بعض المواقع و الجهات الحزبية، بنشر هذا “البهتان” مباشرة بعد الجلسة البرلمانية ليوم الإثنين الماضي 16 يوليوز الجاري، التي عرفت مواجهة بينه و بين فريق “البام”، يؤكد “عزيز رباح”.